بيانات

لقاء قوى الثورة العام الثاني في 10 آذار 2020

عقد لقاء قوى الثورة لقاء حافلًا، رغم الاعتذارات التي توالت بسبب الوضع الصحي في البلد وتحاشٍ
للتجمعات والسفر. تنوع الحضور بين مجموعات وأفراد من عدة مناطق لبنانية، وبالتحديد من بيروت
وطرابلس وبعلبك والهرمل وعكار وصور والنبطية وأقضية الجبل كافة (عاليه – الشوف – بعبدا – المتن –
كسروان وجبيل).
التزاماً بجدول الأعمال:
-واقع الثورة وتطوراتها
-حركة اللجان التنظيمية
-ملخص عن عمل لجنة “برلمان الثورة”
-ملخص عن عمل “لجنة التواصل مع لبنان الانتشار”
-تأليف اللجنة الإعلامية
-تكوين لجنة التواصل مع المجموعات المحلية
-تكوين لجنة المشاريع الانمائية
عُرض واقع الثورة باقتضاب، وأثنى المجتمعون على إصرار الثوار على إكمال الثورة وتكيّفها مع الظروف،
مع الالتزام بثوابتها المتفق عليها، والتي هي من أسباب قيامها.
بالنسبة للجنة التواصل مع لبنان الانتشار، تم عرض Power Point التنظيم الذي أقرته اللجنة والذي يوضح
أسماء وأرقام الأشخاص المكلفين في كل منطقة/دولة للتواصل والتنسيق. طُلب تفعيل التواصل مع هؤلاء
الأشخاص بواسطة وسائل التواصل الاجتماعي. كما طُلب تسمية أشخاص في الدول الباقية التي تفتقد إلى أشخاص مكلفين، مثل أوروبا وأفريقيا.
بالنسبة لاقتراح برلمان الثورة وكيفية تمثيله للثورة، جرى نقاش مستفيض، وطُرحت أسئلة حول: هل سيقتصر
التمثيل في البرلمان على الساحات فقط ؟ وهنا طرح اقتراح أن تتوافق مجموعات الساحات على أسماء
تعتبر من الثورة و/أو داعمة لها تمتلك من المصداقية والمناقبية ما يمكّنها من تمثيل الثورة. لقي هذا الطرح قبولاً على أن يناقش ويطرح على التصويت في الاجتماع القادم.
طرح أيضا سؤال حول آلية تأليف البرلمان والتواصل مع أكبر عدد من المجموعات ليكون البرلمان شاملاً،
وهنا قرّ الرأي على عقد اجتماعات مصغرة مع المجموعات الأخرى التي تمتلك طروحات مشابهة للتوصل
إلى طرح موحد ولتحديد آلية، ويتم التصويت على تلك الطروحات في الاجتماع القادم.
بناء عليه، تم التوافق على إعطاء فسحة كافية من الوقت:
– لتسويق فكرة برلمان الثورة والموافقة عليها من أكبر عدد من الساحات والمجموعات
– للخروج بمسودة موحدة بين المجموعات التي تعمل على هذا الموضوع
– لعرض المسودة على عارفين من أهل الاختصاص والخبرة للاستفادة وعدم ترك أي ثغرات قد
تشوب الطرح
توافق المجتمعون على تنظيم ورشة عمل لدراسة وبحث مواضيع ذات الصلة والمتعلقة بالانتخابات النيابية
– لم يتسن الوقت لتأليف لجنة إعلامية، ولجنة التواصل مع المجموعات المحلية، ولجنة المشاريع
الانمائية التي كانت مدرجة على جدول الأعمال.
يحدد موعد اللقاء القادم وورشة العمل القادم حسبما تفرض ظروف البلد الصحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *